قال مدير مركز دراسات الخليج والجزيرة العربية في جامعة الكويت الأستاذ الدكتور/ يعقوب يوسف الكندري إن المركز نظم سلسلة محاضرات حول “الأمن الوطني الكويتي” لطلاب وطالبات العلوم السياسية بالجامعة.

وأوضح الأستاذ الدكتور/ يعقوب يوسف الكندري في تصريح صحفي بهذه المناسبة أن المركز عقد هذه المحاضرات بالتعاون والتنسيق مع قسم العلوم السياسية بكلية العلوم الاجتماعية بجامعة الكويت، وذلك ترجمة لدور المركز في نشر المعرفة العلمية، وصقل قدرات ومهارات الطلاب والطالبات فيما يخص مجالاته واهتماماته البحثية وفي مقدمتها قضايا ودراسات الأمن والاستراتيجية.

وأضاف مدير مركز دراسات الخليج والجزيرة العربية، أن محاضرات الأمن الوطني لدولة الكويت، ألقاها على طلاب وطالبات قسم العلوم السياسية، د. محمد بدري عيد، ممثلاً للمركز، حيث تم تسليط الضوء على مفهوم الأمن الوطني، والتمييز بينه وبين الأمن القومي، ودلالات كل منهما، مع تطبيق ذلك على دولة الكويت.

كما تم استعراض تطور مفهوم الأمن بالتزامن مع التطورات في النظام الدولي؛ وذلك في مرحلة ما قبل الحرب العالمية الثانية، ثم خلال الحرب الباردة، وما بعد انتهاء الحرب الباردة وصولاً إلى الوقت الراهن، مع بيان الفوارق والتمايزات الجوهرية بين المدارس النظرية الكبرى في تعريف مفهوم الأمن.

وأشار الأستاذ الدكتور/ يعقوب يوسف الكندري إلى أن المحاضرات تضمنت أيضاً توضيح خصائص وخصوصية الأمن الوطني للدول الصغيرة في هيكل النظام العالمي، مع التركيز على الثوابت الحاكمة للأمن الوطني لدولة الكويت، وأهم قضاياه الداخلية والخارجية في المجالات كافة، والتحديات التي قد تواجه هذا الأمن خلال السنوات المقبلة.

واختتمت سلسلة محاضرات “الأمن الوطني” باستشراف مستقبل أمن دولة الكويت خلال السنوات العقد المقبل بالتزامن مع “رؤية الكويت 2030م”، وذلك في ضوء التطورات والمعطيات المحلية والإقليمية والدولية.

وشدد مدير مركز دراسات الخليج والجزيرة العربية بجامعة الكويت الأستاذ الدكتور/ يعقوب يوسف الكندري في ختام تصريحه على أن المركز يواصل الاضطلاع بدوره كذراع بحثي وأكاديمي لجامعة الكويت، بما من شأنه الإسهام في صقل معارف وخبرات طلاب وطالبات الجامعة، على نحو يؤهلهم لارتياد سوق العمل وفق قدرات تنافسية عالية، ويجعلهم بمثابة قيمة مضافة للمجتمع العلمي والبحثي الكويتي.

Hits : 376
× تحدث معنا