ذكرت مجلة ميد أن النشاط القوي الذي شهده القطاع غير النفطي في الكويت، يعكس تباطؤ النمو في القطاع النفطي الرئيسي لاقتصاد البلاد، وذلك في غمرة تخفيض إنتاج النفط الكويتي امتثالا لقرار تخفيضات «أوپيك +» لحصص الإنتاج.

وأوضحت المجلة أن النمو الاقتصادي بالكويت، بعد أن حقق انتعاشا كبيرا خلال 2022 مصحوبا بارتفاع نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي إلى 8.2%، عاد للتباطؤ متراجعا إلى 0.1% في 2023، ولكن المجلة اعتبرت هذا الانخفاض مجرد نتيجة لتراجع إنتاج البلاد من النفط، وانه لا يعتبر تأرجحا دراماتيكيا في المقدرات والمقومات الاقتصادية للبلاد.

ومن المعروف أن تخفيضات الإنتاج المفاجئة من قبل منتجي «أوپيك +» في أبريل 2023، انعكست على الكويت بخفض قدره 128 ألف برميل يوميا، أي ما يعادل 10% من إجمالي التخفيضات البالغة 1.15 مليون برميل يوميا لمجموعة «أوپيك +»، بينما تعادل 5% من إنتاج الكويت من النفط.

https://www.alanba.com.kw/1197550

Hits : 167
× تحدث معنا